W E L C O M E T O E R I Y A D A

جاري تحميل الصفحة

ماهي الحوكمة المرنة؟ Lean Governance

لا تواجه المؤسسات والشركات الناجحة التي تتميز بقيادة ذات كفاءة وقدرة على توحيد الرؤى والطاقات مشاكل في الحوكمة، ولا توجد لدى هذه المؤسسات هاجس الحوكمة والشفافية وخلق مستويات مختلفة من الوظائف والطبقات التنظيمية. قد نستطيع ان نصنف هذه المنظمات بأنها تتمتع بالحوكمة المرنة وبوجود فريق عمل اداري نشط قادر على حوكمة اداءه و قياس الانفاق والمراجعة والالتزام والتنبؤ بالمصروفات. هذه المؤسسات لديها فرق عمل منكبه وممنهجه على الاداء والانجاز اليومي. برأي الشخصي ان سبب ظهور الحاجة الى الحوكمة هو تفشي عقلية المدير والموظف، الرئيس والمرؤوس، وان اسباب الانضمام الى فريق عمل محدد ليس لتحقيق النجاح وطموح المؤسسة وفرق العمل ككل، بل وجود هذا الهيكل الهرمي الذي تعودنا عليه.

هيكل تنظيمي تقليدي Traditional Org Hierarchy

لذلك ينتج عن ذلك العديد من الامراض التنظيمية والهيكلية كالمركزية و الاهتمام بالالقاب وتضارب المصالح واستغلال الصلاحيات وسوء الاداء وعدم القدرة على المرونة والتكيف وبالنهاية تصبح هذه المؤسسات عبء على الملاك والرعاة وبالنهاية ينتهي بها المطاف الى الفشل.

 

 

اسباب نجاح الحوكمة المرنة في المنظمات المبتكرة والناجحة؟

سبب نجاح الحوكمة المرنة بانها تتطلب:

اولا/ المشاركة والتعاون من فريق عمل اداري فاعل ونشط او ما يعرف بـ Active management.

ثانيا/ ان يكون لدى هذا الفريق عقلية مختلفة Mindset فهم استبدلوا الهيكل الهرمي بهيكل اشبه بالقطار وقاموا بتكوين فرق العمل كالعربات حول خلق قيمة مضافة للمستفيد النهائي، وهو ما يعرف بقطار القيمة المضافة  agile release train.

ثالثا/ تقوم هذه الفرق على مبادئ منها المشاركة والتعاون لخلق القيمة المضافة وتطوير وتنفيذ البرامج وهيكلتها بشكل مستمر. في الغالب لا يتحقق ذلك الا بوجود هيكلة مرنة على مستوى المنظمة ككل. فمثلا مكتب مجلس الادارة والرئيس التنفيذي ومكتب ادارة المشاريع لم يعد بهيكلته السابقة الغير المرنة للمنظمة،, لذلك يمكن استخدام نهج بديل وهو إعادة تصميم المنظمة ككل ووظائفها المتعددة ليصبح ملائم ومحاذ او الاستغناء عنه بالكامل.

 

المؤسسات والشركات الناجحة ليست بحاجة لاستحداث المستويات الادارية والتنظيمية لتطبيق مبادئ يفترض بفرق العمل القيام عليها وتمثل قدرتهم على التعاون والمشاركة في تنفيذ البرامج التطويرية، والشفافية، والعمل بجودة. لذلك تتمتع هذه المنظمات بهيكل تنظيمي مستوي اشبه بالقطار تتشارك الفرق نحو خلق قيم مضافة للمستفيدين والعملاء. ان الهيكليات الحالية للعديد من المؤسسات تمثل معوق رئيسي امام نجاحها لذلك فإن اللجوء الى الحوكمة لحل هذه الاشكاليات هو اشبه بكب الزيت على النار وفي الغالب تفشل لانها لا تمثل حل رئيسي لصلب المشكلة.

 

 

المراجع:

١. منهجيات العمل الحديث تقرير

٢. منهجيات الاجايل للمنظمات

٣. منهجيات ال SAFe الاصدار الحديث 5.0

 

eriyada systems board and committees management

Beta 1.3 © 2020 جميع الحقوق محفوظة لشركة ERIYADA SYSTEMS

eriyada-profile-qr-code

معلومات الاتصال

الياسمين، مجمع سكوير مكتب رقم ٢٤ – ٢٣ 
الرياض المملكة العربية السعودية  
تلفون: 966539185317+ 
البريدالالكتروني: [email protected] 
اوقات العمل: الاحد – الخميس ٩ ص – ٦ م

تقدم بطلبك